محللون: ثمة استعدادات عسكرية لأحداث قد تكون الأعنف شباب الثورة في تعز: الذين تفاوضوا مع اللجنة الأمنية مدفوعون بمصالح شخصية متناسيين دماء الشهداء والجرحى.. والمكان الوحيد لأي قرارات أو قبول أي اتفاقيات هو ساحة الحرية

تعز الحالمه

 

مع أن الأنباء تحدثت, الثلاثاء الماضي, عن بدء سريان اتفاق تم توقيعه بين اللجنة الأمنية بمحافظة تعز, جنوب غرب اليمن, ممثلة بمدير أمن المحافظة العميد عبدالله قيران وممثلين عن الأهالي وعن أحزاب, وترددت أنباء يومها أيضًا عن انسحاب الحرس الجمهوري من الثكنة العسكرية الرابضة بالقرب من مستشفى الثورة ومحيطها, إلا أن انتشارًا أمنيًا مكثفًا للحرس الجمهوري بلباس الأمن العام والأمن المركزي, أعقب الاتفاق, وتوزعت وقات عسكرية على نقاط أمنية مستحدثة في أحياء متفرقة من المدينة, واعتدت بالرصاص الحي على المسيرات الشعبية السلمية، كما وصلت تعزيزات إضافية للحرس الجمهوري, حيث تم إرسال أطقمًا عسكرية ومصفحات إلى مستشفى الثورة ومحيطها قامت بإغلاق كامل للمنطقة, وأصبح الاستعداد الأمني للحرس الجمهوري أخطر من ذي قبل

 محللون: استعدادات عسكرية لأحداث قد تكون الأعنف شباب الثورة في تعز: الذين تفاوضوا مع اللجنة الأمنية مدفوعون بمصالح شخصية متناسيين دماء الشهداء والجرحى.. والمكان الوحيد لأي قرارات أو قبول أي اتفاقيات هو ساحة الحرية.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s