قوات من الشرطة العسكرية تفرق بالقوة اعتصاماً أمام مبنى محافظة تعز

قال شهود عيان إن قوات من الشرطة العسكرية اعتدت اليوم الأحد على شباب الثورة بتعز أثناء تنفيذهم لوقفة احتجاجية أمام مبنى المحافظة.

وذكر الشهود أن قوات الشرطة العسكرية أطلقت أعيرة نارية في الهواء، وفضت الاحتجاج بالقوة، دون أن تذكر أي إصابات.

وتحدثوا عن اعتقال الشرطة لشابين، ولم يتأكد عن ما إذا تم الإفراج عنهم أم لا.

لكن إصرار الشباب جعلهم يعودون إلى الاحتجاج رغم محاولات الشرطة لتفريقهم، ولا زالوا يرابطون في المكان حتى لحظة كتابة هذا الخبر «3.00» عصراً.

وقال ناشطون إن شباب الثورة قاموا بتنصيب عدد من الخيام أمام مبنى المحافظة، كتعبير عن احتجاجهم المطالب بإقالة المحافظ حمود الصوفي، حينها حضرت أطقم تابعة لقوات الشرطة العسكرية، وأقدمت على اعتداءها.

وأكد الناشطون تعرض سائق سيارة تعلوها ميكرفونات المحتجين للضرب المبرح من الجنود.

وتشهد مدينة تعز بشكل يومي مسيرات وتظاهرات تدعو إلى إقالة المحافظ حمود الصوفي، وتعرج لإيصال هذا المطلب أمام مبنى المحافظة.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s