باسندوة يوجه الداخلية بالقبض على مرافقه الشخصي بعد قتله لحارس معهد بصنعاء

قتل حارس في معهد أكسيد للغات برصاص أحد المرافقين الشخصيين لرئيس الحكومة محمد سالم باسندوة اليوم السبت بصنعاء عقب مشادات كلامية نشبت بينهما.

وذكر مصدر في المعهد لـ«المصدر أونلاين» إن حارس المعهد ويدعى بابل السنباني توفي إثر اختراق رصاصة لجسده بعد إطلاق النار عليه من قبل عبد الملك الآنسي ويعمل في الطاقم الأمني المكلف بحراسة باسندوة.

ووقعت الحادثة أثناء إيصال الحارس لابنة رئيس الحكومة إلى مقر عملها في المعهد حيث تعمل هناك مدرسة للغة الانجليزية.

وأضاف المصدر أن ابنة باسندوة وهي شريكة في المعهد حاولت الدخول إلى مقر المعهد، لكن الحارس السنباني رفض إدخال حارسها بالسلاح «لعدم معرفته أنها شريكة في المعهد»، وطلب من المرافق وضع سلاحه في الخارج، لكن الأخير دخل بمشادات كلامية معه، وأطلق النار عليه.

إلى ذلك، نقلت وكالة سبأ الرسمية عن مصدر مسؤول في رئاسة الوزراء قوله إن باسندوة وجه فور سماعه للحادث وزير الداخلية بالقبض على «مرافقه الشخصي» وبدء التحقيق الفوري معه والكشف عن ملابسات الحادث واستكمال الإجراءات في ضوء ما سيسفر عنه التحقيق.

وعبر باسندوة عن أسفه لمقتل حارس المعهد بابل جبر عبدالله السنباني من قبل مرافقه الشخصي عبدالملك الأنسي الذي كان يقل ابنة رئيس الوزراء إلى مقر المركز الذي تعمل فيه.

المصدر اون لاين

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s